أخباررئيسي

وزيرة البيئة تقود المسار الثالث لمؤتمر استوكهولم +50

إلتقت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة بنظيرتها وزيرة المناخ والبيئة السويدية السيدة أنيكا ستراندهل، وذلك على هامش الشق الثانى للدورة الخامسة لجمعية الأمم المتحدة للبيئة المنعقد بمدينة نيروبى بكينيا بهدف بحث سبل التعاون والإعداد لمؤتمر استوكهولم +50 .

أشادت السيدة أنيكا ستراندهل وزيرة المناخ والبيئة السويدية بقبول الدكتورة ياسمين فؤاد قيادة المسار الثالث لمؤتمر استوكهولم +50 كرئيس مشارك لدعم جهود العمل البيئى عالمياً مع وزيرة البيئة الفنلندية وخاصة فى ظل أهمية هذا المؤتمر والذى يعد بداية تأسيس برنامج الأمم المتحدة للبيئة، ومعربة عن املها فى أن يعد هذا المؤتمر مثالا حقيقيا لحوار كافة المعنيين وأصحاب المصالح و الشباب لسد الفجوات بين الأجيال .

وأعربت الدكتورة ياسمين فؤاد عن سعادتها بالمشاركة فى قيادة المسار الثالت لمؤتمر استهوكهوهم +50 مع وزيرة البيئة الفنلندية لما فى ذلك من دور هام فى حشد الجهود العالمية لدفع مسار العمل البيئى وخاصة فى ظل ما يشهده العالم من تحديات مشيرة إلى ضرورة التنسيق فى الإعداد ما قبل اقامة المؤتمر فى يونيو مطالبة بضرورة إدراج قصص نجاح الشباب فى العمل البيئى وما تم تنفيذه فى التكامل بين اتفاقيات ريو الثلاث لتحقيق التوازن بين النواحى البيئية و الاقتصادية و الاجتماعية و اظهار مدى انعكاس التحديات البيئية على بعضهاوهو ما اكدته مصر خلال اعلانها مبادرة دمج اتفاقيات ريو الثلاث والتى نأمل ان تكون أساس للعمل خلال المؤتمر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى