رئيسيرياضة

وزير الشباب والرياضة ومحافظا أسوان ومطروح يشهدون مؤتمر تحصين الشباب

شهد الدكتور أشرف صبحى وزير الشباب والرياضة برفقة اللواء أشرف عطية محافظ أسوان، واللواء خالد شعيب محافظ مطروح -اليوم السبت- وقائع الندوة الحوارية التى أقامتها الادارة العامة لاتحاد الاتحادات النوعية الرياضية والشبابية بالوزارة بالتعاون مع الاتحاد المصرى للثقافة الرياضية ضمن أنشطة الإدارة المركزية للتنمية الرياضية فى فعاليات ختام منافسات أولمبياد المحافظات الحدودية، وذلك بحضور الدكتور أيمن عثمان رئيس جامعة أسوان ، ومجموعة من قيادات الوزارة ولفيف من الإعلاميين للحديث حول ” تحصين الشباب ضد حروب الجيل الرابع”.

حاضر بالندوة كل من السفير مدحت المليجى سفير مصر لدى الكاميرون، والدكتورة نرمين خضر الإعلام بالجامعة العربية المفتوحة بمصر ، والكاتب الصحفى محمد عبد الله، والدكتور صبحى عسيلة الخبير بمركز الأهرام للدراسات الاستراتيجية، وأدار الندوة الإعلامى أشرف محمود رئيس الاتحاد المصرى للثقافة الرياضية.

فى مداخلته، تحدث السفير مدحت المليجى حول القوى الناعمة لمصر ، ودورها فى التعامل مع مختلف القضايا الدقيقة استناداً على إمكانيات وقدرات الدولة المصرية، مطالباً الشباب بضرورة البحث عن الحقيقة، والتأكد من حقائق الأمور و صحتها فى ضوء مواجهة الشائعات.

كما تطرق السفير فى حديثه إلى مشوار المنتخب المصرى فى بطولة الأمم الإفريقية التى أقيمت بالكاميرون ، ومتابعة وزير الشباب والرياضة الدورية بالتنسيق مع السفارة وكافة الجهات لتوفير كل متطلبات بعثة المنتخب خلال تواجدها بالكاميرون.

وفى كلمتها، أوضحت الدكتورة نرمين خضر أن حروب الجيل الرابع قائمة على تكتيكات الحرب النفسية وفكرة الأكاذيب والتحريف، والتشكيك فى مؤسسات الدولة، وزعزعة ثقة المواطن فى بلده، مشيرة أن الإعلام يلعب دوراً فى ذلك فعلى سبيل المثال مواقع التواصل الاجتماعى كأداة ومنصة إلكترونية يتم استخدامها والاستفادة منها سواءً بشكل إيجابي أو سلبى من خلال نشر المعلومات المغلوطة التى يتم تداولها.

لفتت إلى أن مواجهة المعلومات المغلوطة يتم من خلال الحصول على المعلومات الصحيحة من العلم ودوائر المعارف والكتب، والاعتماد على أكثر من مصدر فى الأخبار المتداولة فى ضوء الوعى بحقائق الأمور.

فيما أوضح الكاتب الصحفى محمد عبد الله أن العقل هو الركيزة الأساسية فى تكوين الوعى لدى الإنسان، والصمت والتجاهل حول أي شائعة للحفاظ على الوطن الذى يستحق منا الكثير.

من جانبه، ذكر الدكتور صبحي عسيلة أن حروب الجيل الرابع هى حروب خرساء سلاحها التأثير فى الوعى باستخدام الوسائل التكنولوجية الحديثة ، والاستمالة تجاه رأى محدد، والفكرة الأساسية لها هى تحويل النقاش حول العديد من الموضوعات إلى مادة سخرية لتكون قابلة للسقوط، مشيراً إلى المواجهة تبدأ من خلال الوعى وكيفية الرد على الشائعات والمعلومات المغلوطة، والاعتماد على القوى الناعمة ومنها الدراما والسينما.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى