تقارير وتحقيقاترئيسي

وزير النقل يدشن المرحلة الثانية من مشروع النقل العام الجماعي لخدمة الركاب بمحافظة الدقهلية

فى اطار خطة وزارة النقل لتوفير خدمات نقل ركاب مميزة على مستوى الجمهورية تشمل الربط الاقليمى بين محافظات الجمهورية وربط عواصم المحافظات بمراكز المحافظة وتدعيم النقل الحضرى داخل عواصم المحافظات

دشن الفريق مهندس كامل الوزير وزير النقل يرافقه الدكتور/ إيمن مختار محافظ الدقلية والسادة النواب أعضاء مجلسي الشعب والشورى بمحافظة الدقهلية المرحلة الثانية لخدمات نقل الركاب بمحافظة الدقهلية

حيث اكد وزير النقل في كلمته خلال فعاليات التدشين اليوم نحتفل سويا بافتتاح المرحلة الثانية من مشروع النقل العام الجماعي لخدمة الركاب بمحافظة الدقهلية والتي تعتبر من أوائل المحافظات التي تم تدشين المشروع بها والذي يستهدف وجود نقل جماعي منظم وآمنة يتم السيطرة عليه حرصا على حقوق المواطنين كما يستهدف أيضا تشجيع مشاركة القطاع الخاص للارتقاء بالخدمة المقدمة للمواطنين لافتا إلى أن تنفيذ هذا المشروع يتم بالتعاون بين جهاز تنظيم النقل البرى الداخلي والدولي التابع لوزارة النقل والأجهزة التنفيذية لمحافظة الدقهلية وذلك بدعم ومعاونه السيد الدكتور ايمن مختار محافظ الدقهليه حيث
قدمت محافظة الدقهلية كل أوجه التعاون لنجاح هذا المشروع

كما انه وفى إطار مبادرة حياة كريمة فإن هذا المشروع يخدم كل أبناء وشعب الدقهلية والذى يشمل الربط ما بين (مدينة المنصورة ) عاصمة المحافظة وبين كل المراكز التابعة لها باجمالى 15 خط وهي الجمالية و المطرية و جمصة و المنزلة وشربين وبني عبيد ونبروه والسنبلاوين وأجا وبلقاس وميت غمر ودكرنس وتمي الامديد وميت سلسيل ومنية النصر بمدينة المنصورة بالاضافه الى عدد 7خطوط داخليه لربط احياء العاصمه ببعضها

كما يهدف هذا المشروع لتوفير عدد 88 سيارة مينى باص بحد أدنى مزودة بأحدث وسائل التكنولوجيا الحديثة
هذا وقد تم تدشين المرحلة الاولى من هذا المشروع يوم 30 أكتوبر الماضي بعدد 39 سيارة مينى باص مكيف مزودة بكل وسائل الراحة والترفية لكل من شركتي الانجليزية وأبو الهول للنقل الجماعى واليوم يتم افتتاح المرحلة الثانية لهذا المشروع بعدد 28 سيارة مينى باص مكيف مزودة بكل وسائل الراحة والترفية تابعين للشركة الانجليزية للنقل الجماعي لربط مدينة المنصورة بمراكز المحافظة وربط مدينة المنصورة بإحيائها موزعين على النحو التالي:
عدد 18 سيارة لربط مدينة المنصورة بمراكز المحافظة الاتية (شربين،السنبلاوين،وأجا، بلقاس،ميت غمر،تمى الامديد)
عدد 10 سيارت لربط احياء مدينه المنصوره ببعضها

مشيرا إلى أن هذه الاعداد سيتم زيادتها طبقا لاحتياجات الطلب عليها وذلك من أجل توفير جودة خدمة لتحقيق حياة كريمة للمواطنين

وأضاف الوزير أنه سيتم مراجعة خدمات نقل الركاب بين مدينة المنصورة ومحافظات الجمهورية وخاصه بعد عوده شركه الدلتا للنقل والسياحه الى وزاره النقل
ودراسة قيام شركة السوبرجيت بربط مدينة المنصورة بالقاهرة بمستوى خدمة مميزة للمواطن وخاصة بعد تطوير طريق بنها / المنصورة ومرورا بطريق شبرا / بنها الحر حتى محطة عدلى منصور لتسهيل دخول المواطنين الى قلب القاهرة والعاصمة الادارية بوسائل نقل حضارية متجانسة الجودة بداية من محطة القيام الى محطة الوصول لتوفير التكامل بين جميع وسائل النقل بمحطة عدلى منصور والتى تعتبر أول محطة نقل متكاملة يوجد بها خط القطار المكهرب للعاصمة الادارية والخط الثالث لمترو الانفاق يتكامل مع المونوريل والخط الاول والثانى لمترو الانفاق بالاضافة الى خط سكة حديد يربط محطة عدلى منصور بالشبكة القومية للسكة الحديد

وفي تصريحات صحفيه على هامش فعاليات التدشين اكد وزير النقل على ان القياده السياسيه وجهت بتعظيم دور القطاع الخاص في تنفيذ كافه المشروعات في مختلف المجالات لخدمه المواطنين ومنها مشروعات وزارة النقل وهو مانقوم بتنفيذه لافتاً إلى انه وفي اطار الخطه الشامله التي تنفذها وزاره النقل لتطوير منظومه السكك الحديديه في كافه انحاء الجمهوريه فانه سيتم
تطوير نظم الاشارات على خط طنطا /المنصورة / دمياط وازدواج المسافة من المنصورة / دمياط وتطوير خط السكك الحديدية (طنطا/ ميت غمر /الزقازيق) وتنفيذ أعمال تطوير أنطمة الاشارات وأعمال السكة على الخط. كما أنه في اطار الاهتمام بشبكة النقل الاخضر المستدام النظيف الصديق للبيئه التي وجهت القياده السياسيه بالتوسع في إنشائها فان خطة وزارة النقل في هذا المجال تشمل التنفيذ المستقبلي لمشروع القطار الكهربائى، دمياط – دمياط الجديدة – جمصة – المنصورة الجديدة

وفي مجال النقل البري أشار الوزير إلى عدد من المشروعات الخدمية التي تنفذها وزارة النقل فى اطار محافظة الدقهلية مثل
أعمال تطوير ورفع كفاءة طريق دائري المنصورة ورفع كفاءة وازدواج طريق طلخا شربين و ازدواج ورفع كفاءة طريقي «المنصورة – محلة دمنة – دكرنس» و«طناح – دكرنس»، وكذلك أعمال توسعة 3 كباري علوية بطريق المنصورة جمصة «رافد جمصة» والذي تم الانتهاء من تطويره وكذلك إنشاء طريق حر شرق الرياح التوفيقي ضمن أعمال إنشاء محور طولي مروري من بنها حتى دمياط لربط طريق القاهرة الإسكندرية الزراعي بالطريق الدولي الساحلي لخدمة حركة نقل الركاب والبضائع عبر 6 محافظات بالوجه البحري والدلتا وحيث يتم حاليا دراسة فصل عدد 2 حارة مرورية في المسافة من المنصورة حتى بنها كطريق خدمة للشاحنات في الاتجاهين وتنفيذه خرساني للقادم بإتجاه القاهرة لتحمل الشاحنات الثقيلة القادمة من ميناء دمياط واسفلتي بإتجاه المنصورة
كما اشار الفريق مهندس كامل الوزير الى ان وزاره النقل تقوم بانشاء شبكه من الموانئ الجافه والمراكز اللوجستية لتسهيل نقل البضائع الى المواني البحريه مثل الميناء الجاف بالسادس من أكتوبر الجاري تنفيذه لخدمة ميناء الإسكندرية مشيراً الى ان هذه الخطه تشمل إنشاء ميناء جاف و منطقه لوجستيه في المنصوره لخدمه ميناء دمياط البحري ووجه الوزير الدعوة إلى المستثمرين في محافظه الدقهليه بسرعه الاستثمار في هذه المشروعات وفي كافه المشروعات الاخرى التي تخدم المواطنين

كما اوضح الوزير انه في مجال النقل النهري فان هيئة النقل النهري التابعة لوزارة النقل تضع كافة امكانتها للتنسيق مع اي محافظه من محافظات مصر ومنها محافظه الدقهليه لتسيير اتوبيسات نهريه او معديات لنقل الافراد في حاله عدم وجود كباري وستكون هذه المعديات آليه منضبطة ومسيطر عليها وستصنع في هيئه قناه السويس ويكون لها مراسي نهريه يتم الاشراف عليها اشرافا كاملا

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى