الصفقة التعليميرئيسي

عبيد صالح: الاستثمار الأمثل هو الإستثمار لأجيال المستقبل

تنفيذا لتوجيهات فخامة الرئيس  / عبد الفتاح السيسي  – رئيس الجمهورية بوضع خطة بجميع الجامعات لتوعية الشباب بانجازات الدولة المصرية

 

والتوعية بمخاطر حروب الجيلين الرابع والخامس ووقايتهم من مخاطر هذه الحروب .

 

أكد الدكتور  / عبيد صالح – رئيس جامعة دمنهور على أهمية إستثمار أجيال المستقبل من الشباب وابنائنا الطلاب

 

من خلال إستثمار التوعية والتثقيف التى تعتبر حجر الأساس لبناء المجتمعات وتتطورها . وعلى الرغم من المعرفة المحدودة والمعلومات المضللة 

 

إلا أن التوعية  المستمرة  تخلق تحولاً إيجابياً في الممارسات داخل المجتمعات المحلية.

 

كذلك تعريفهم بانجازات الدولة المصرية من خلال المشروعات القومية والإقتصادية العملاقة ببلدهم فعصر المعرفة هو عمال المعرفة اللذين ينتجون المعرفة ويصنعوا الثورة من المعرفة ،

 

وأهمية غرس قيم الولاء والانتماء والمواطنة والتصدي للشائعات المغرضة ،

 

كما تم عرض فيلم وثائقي عن ناتج النمو القومي للدول فى عام ٢٠٣٠ وتميز الدولة المصرية فى النمو بمعدل ٨% برغم ازمة كورونا ووصولها للمستوى السادس

 

فى النمو الاقتصادي علي مستوى العالم وما تواجه من فرص وتحديات .

 

كما أشار سيادته إستمرار الجامعة فى دورها الحيوي والتوعوي والتنويري بالمجتمع من خلال تنفيذ خطة 

 

 لتوعية شباب الجامعة بمختلف القضايا المجتمعية التي تشغل بال معظم شباب الجيل الجديد بصفة خاصة وكذلك توعيتهم بمخاطر حروب الجيلين الرابع والخامس الحالية

 

فى المجتمعات الهشة غير الواعية من الداخل خاصة إذا لم تكن مهتمة ببناء الإنسان لديها من الداخل وتعاني من نقص الوعي الذي يقي شبابها من مخاطر هذه الحروب.

 

وفى ذات السياق أوصي “صالح” بأهمية عمل إستبيانات وتوضيح مدى الرضا الطلابي والتشديد بالإنتهاء من تحويل المقررات الالكترونية ووضع خطة للتوعية بكل كلية،

 

كذلك التوصية بسرعة الإنتهاء من ملف محو الأمية وتعليم الكبار والتأكيد على عدم تخرج أى طالب قبل شرط محو أمية ٥ أفراد بالكليات النظرية وعدد ٢ من الكليات العملية علي مستوي الجامعة،

 

 مع إستمرار تطبيق الإجراءات الاحترازية والوقائية اللازمة بالحرم الجامعي.  

 

جاء ذلك بمجلس العمداء الذي عقد اليوم بحضور السادة عمداء الكليات ومتاقشة ومتابعة جدول الأعمال وما يستجد .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى