تقارير وتحقيقاترئيسي

السعيد تعقد اجتماعًا لمتابعة مشروعات التحول الرقمي والبنية المعلوماتية

عقدت د.هالة السعيد وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية اجتماعًا مع م. أشرف عبد الحفيظ مساعد الوزيرة للتحول الرقمي وفريق عمل مشروعات التحول الرقمي بالوزارة، لاستعراض المعدلات التنفيذية والخطط المستقبلية لمشروعات التحول الرقمي والبنية المعلوماتية، بحضور د.شريفة شريف المدير التنفيذي للمعهد القومي للحوكمة والتنمية المستدامة.

وخلال الاجتماع استعرض م. أشرف عبد الحفيظ أهم المشروعات التي يتم تنفيذها بالوزارة وعلى رأسها مشروعات تطوير الخدمات الحكومية ومنها تطوير المراكز التكنولوجية بالمحليات والأحياء والمدن الجديدة حيث نجحت الوزارة في تطوير 268 مركزًا تكنولوجيًا و 9 دواوين لمحافظات و 21 مدينة، فضلًا عن إنشاء بوابة المحليات االتي تقدم 45 خدمة إلكترونية، إلى جانب بوابة المجتمعات العمرانية الجديدة والتي تقدم 162 خدمة.

كما أشار عبد الحفيظ إلى مشروع المراكز التكنولوجية المتنقلة حيث تم تجهيز 62 مركزًا تكنولوجيًا متنقلًا، يعمل منها 32 مركز بوزارة التنمية المحلية والمحافظات و 20 مركز بمصلحة الشهر العقاري و 10 مراكز بالأحوال المدنية بوزارة الداخلية.

وشهد اللقاء استعراض تطوير منظومة تسجيل المواليد والوفيات والتي تم خلالها تطوير 4666 مكتب صحة تقوم بتسجيل بيانات المواليد والوفيات لحظيًا، وإصدار جميع المؤشرات الخاصة بصحة الأطفال حديثي الولادة ومؤشرات الوفيات وكذلك إتاحة تلك البيانات للجهات الحكومية المعنية والتي تقدم الدعم العيني والنقدي.

كما تطرق اللقاء إلى البنية المعلوماتية لأنظمة التطعيمات حيث تم تطوير 1545 مكتب ومستهدف تطوير 1100 مكتب خلال العام الجاري يستفيد منها حوالي 2.7 مليون طفل سنويًا وتقدم حوالي 21.6 مليون تطعيم.

واستعرض م. أشرف عبد الحفيظ المشروع الخاص بتكامل البنية المعلوماتية لمنظومة التخطيط المصرية والذي شمل إنشاء مركز البيانات المكانية ومركز المتغيرات المكانية بالوزارة، وإنتاج خرائط الأساس لمحافظات القاهرة الكبرى والدلتا ومحور قناة السويس، ويستهدف إنشاء بوابة جغرافية للبنية المعلوماتية وإتاحة البيانات لما يقرب من 50 جهة حكومية.الي جانب تطوير تطبيقات ومنصات وزارة التخطيط ومنها تطبيق شارك ٢٠٣٠ وتطبيق قيم خدماتك

ومن جانبها أكدت د.هالة السعيد وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية ضرورة التوسع في مشروعات التحول الرقمي وتطوير الخدمات المقدمة للمواطنين لتحقيق أعلى معدلات رضا المواطن خلال الفترة القادمة، والتوسع في إنشاء المراكز التكنولوجية المتنقلة مع الوزارات الشريكة بما يوفر على المواطن الوقت والجهد ويقدم له خدمة سريعة بتكلفة مناسبة.

كما وجهت السعيد بالتوسع في استخدام إمكانات مركز البيانات المكانية بالوزارة لخدمة مشروعات المبادرة الرئاسية حياة كريمة، لتتم عملية التخطيط والتنفيذ والمتابعة بأعلى درجات الميكنة ومن خلال تقارير وافية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى