الصفقة التعليميرئيسي

رئيس جامعة دمنهور يدشن قرعة ملتقى حور الثالث للفنون

تحت رعاية الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالى والبحث العلمى وسيادة اللواء هشام آمنه محافظ البحيرة وبحضور الدكتور طارق سعده نقيب الإعلاميين وعضو مجلس الشيوخ

دشن الدكتور عبيد صالح رئيس جامعة دمنهور قرعة ملتقى حور الثالث للفنون بجامعة دمنهور الذى سيقام خلال ٢٠ / ٢١ مايو للعام الجامعى ٢٠٢١ بمشاركة عدد ١٠ كليات باجمالى ١٧ عرض فى مجال المسرح وعدد ١٠ عروض فى مجال الفنون التشكيلة وذلك ايمانا من الجامعة بأهمية الانشطة الطلابية للطالب الجامعي حيث انها الذراع الطولي في تشكيل شخصية الطالب و ابراز مواهبه كما أن التنافس الشريف في هذه الدورة هو الهدف الأسمى من إقامة مثل هذه البطولات وهذا بناء على توجيهات فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهوريه فى دعم الأنشطة الطلابية حيث أكد سيادته على أهمية دعم الأنشطة الطلابية التى تؤسس لبناء الشخصية المصرية وتزرع روح الانتماء.

وأكد الدكتور عبيد صالح أن جامعة دمنهور حريصة على دعم الأنشطة الطلابية التى لا تبنى فقط قدرات الطالب الجسدية والفنية، وهى تؤسس لبناء الشخصية المصرية، وتزرع فيها روح الانتماء والهوية المصرية فهى تعتبر حلقة الوصل بين مرحلة الدراسة الجامعية وبين سوق العمل، لأنها ستساعد الطلاب على تنمية المهارات العملية المطلوبة في سوق العمل مؤكدا سيادته على أهمية التخطيط السليم للأنشطة الطلابية يفسح المجال لتعددها حسب حاجات الطلاب وميولهم ورغباتهم، و لابد من وضع برنامج زمني محدد لتنفيذ برامج الأنشطة في خطة تتسم بالمرونة والقابلية للتنفيذ لهذا لا بد أن يخطط للنشاط لكي ينال كل طالب نصيبه منه وفق ميوله واستعداداته وقدراته، ومطالب نموه ،مراعاة لمبدأ تكافؤ الفرص ،لذلك يجدر أن يوجه كل طالب إلى اختيار النشاط الذي يناسبه .

وأشار صالح على أن تعتبر مشاركة الطالب في تخطيط بعض برامج النشاط،خاصة ذوي المواهب،من أهم الوسائل التي تساعد على تكوين شخصيته وإعطائه المجال لتحقيق ذاته،وإشباع حاجاته ،وتنمية قدراته واستعداداته ،هذا بالإضافة إلى أن البرامج التي يشارك في تخطيطها تكون محببة إلى نفسه ، وأقرب ما تكون تعبيراً عن واقعه ،حيث يقبل عليها برغبة ،فيحقق النشاط بذلك أهدافه التربوية المنشودة و إن تعويد الطلاب المشاركة تدريجياً في تخطيط مسئوليات بعض الأنشطة ،وتوزيع أدوارها ،وقيام كل عضو في جماعات النشاط بالدور الموكل إليه في التنفيذ في جو من الثقة بالنفس ،يخلق عند الطلاب الشعور بالاستقلالية ،مؤكدا على أهمية مراعاة الإجراءات الاحترازية للوقاية من فيرس كورونا وهذا حفاظا على الطلاب وضرورة ارتداء الكمامات والتباعد الاجتماعي.

وجديد بالذكر أن العرض الأول كليه التربية والتربية النوعية تليها اليوم الثانى كلية الآداب والطفولة المبكرة والطب البيطري اما العرض الثالث كلية التجارة وكلية العلوم وكليه الصيدلة واليوم الرابع التمريض والزراعة وتضم لجنه التحكيم الفنانة نادية مصطفى والدكتور محمد بيومى عميد الكونسيرفتوار الأسبق والدكتور محمد عارف بكلية تربية نوعية جامعة حلوان .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى