أخباررئيسي

عودة القطع الأثرية لمعرض ” أسرار مصر الغارقة”

عادت فجر اليوم إلى مصر القطع الأثرية الخاصة بمعرض ” أسرار مصر الغارقة”، وذلك بعد انتهاء جولته الخارجية بالولايات المتحدة الأمريكية وعدد من الدول الأوروبية.

وأوضح الدكتور مصطفي وزيري الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار أن المعرض حقق نجاحاً باهراً في جميع المدن التي أقيم بها، حيث أن المعرض كان قائماً على فكرة عرض الآثار المصرية الغارقة التي تم اكتشافها بمدينة الإسكندرية تحت مياه البحر الأبيض المتوسط.

وأشار الدكتور مصطفي وزيري إلى أن المعرض بدء جولته العالمية بعدد من الدول الأوروبية بداية من معهد العالم العربي بالعاصمة الفرنسية باريس في عام 2015 ثم انتقل الي المتحف البريطاني بإنجلترا ومتحف رايتبرج بزيوريخ بسويسرا والتي كانت أخر محطة في جولته بأوروبا ليبدأ بعد ذلك جولته الثانية بالولايات المتحدة الأمريكية حيث زار أربعة مدن أمريكية، بدأت عام 2018 بمدينة سانت لويس ثم متحف مينوبوليس للفن بمدينة مينوبوليس ومتحف رونالد ريجان بالمكتبة الرئاسية – بولاية كاليفورنيا، لتنتهي جولته بمتحف فرجينيا للفنون بمدينة فرجينيا ومن ثم العودة الى أرض الوطن مصر.

جدير بالذكر أن معرض ” أسرار مصر الغارقة”، ضم عدد ٢٩٣ قطعة أثرية من المتحف المصري بالتحرير ومتحف الإسكندرية القومي والمتحف اليوناني الروماني ومتحف مكتبة الاسكندرية وقطع من الاكتشافات التي قامت بها الإدارة العامة للآثار الغارقة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى