ثقافةرئيسيمحافظات

وزيرة الثقافة ومحافظ بور سعيد يتفقدان المشروعات الثقافية

ضمن فعاليات اليوم الثاني للاحتفالات باختيار بورسعيد عاصمة الثقافة المصرية 2021 قامت الفنانة الدكتورة إيناس عبد الدايم وزيرة الثقافة واللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد بجولة لتفقد وافتتاح عدد من المشروعات الثقافية واخرى محل التعاون والتنسيق المشترك بين الوزارة والمحافظة حيث افتتاحا مكتبة بور فؤاد التابعة للهيئة المصرية العامة للكتاب في تقاطع شارعي 13 و14 ببور فؤاد وتشغل مساحة 100 متر تقريبا وتحتوي على عدة أقسام تشمل جميع اصدارت الهيئه من نشر عام وسلاسل ومجلات بالإضافة الى إصدارات مكتبة الأسرة التي تعمل- من خلال اسعارها المخفضة – على وصول الكتاب الى أكبر عدد من المواطنين، ووجهت بتخصيص جناح بها للإبداع البورسعيدي ليحتوي على الانتاج الفكرى والادبى لابناء المدينة الباسلة منهم الدكتور سمير فرج ، الشاعر محمد عبدالقادر ومحمد رؤوف وغيرهم .

كما دشنا الشارع الذى نشأ به الفنان القدير محمود ياسين وتم اطلاق اسمه عليه تكريما له وقالت ان الراحل سيظل علامة فارقة في تاريخ الفن المصري والعربي واضافت بان وزارة الثقافة ومن خلال الجهاز القومي للتنسيق الحضاري ستقوم بإدراج اسمه ضمن مشروع عاش هنا الذي يقوم الجهاز بتنفيذه تخليدا لرموز الوطن فى مختلف المجالات .

شملت الجولة زيارة لمتحف النصر للفن الحديث التابع لقطاع الفنون التشكيلية وساحة الشهداء التى تضم اعمال الفنان طارق الكومي حيث اعربت وزيرة الثقافة عن سعادتها بالمستوي المتميز للمقتنيات وسيناريو العرض بعد تطويره وقالت إن المتحف تم انشاؤه عام 1995 تقديراً لكفاح وصمود بورسعيد وأبنائها وسعياً نحو توثيق بطولاتهم الوطنية المتميزة واضافت انه يضم اعمالا من ابداعات كبار فنانى مصر في مختلف أفرع الفن التشكيلى من نحت وتصوير ورسم وجرافيك وخزف ، مشيرة انه يشارك بدور ملموس في اثراء الحياة الثقافية ببورسعيد من خلال إقامة الندوات الفنية والأدبية والمعارض والأمسيات الموسيقية ، كما يتبنى رسالة رعاية الموهوبين من ابناء المدينة من خلال ورش العمل الفنية .

هذا الى جانب زيارة حديقة فريال التاريخية التي شهدت عام 1869 الاحتفال الضخم بمناسبة افتتاح قناة السويس ، حيث ابدت وزيرة الثقافة سعادتها بالمستوي الرائع للحديقة ووجهت باقامة العديد من الفعاليات الثقافية والفنية المقررة ببرنامج بورسعيد عاصمة الثقافة المصرية 2021 بحديقة فريال للاستفادة من مميزاتها كمكان يدعوا للبهجة والإبداع ، وقدمت الشكر لمحافظ بورسعيد علي هذه الجولة المتميزة التي سعدت بها كثيرا واكدت ان المحافظة ستبقى احد الاوجه الحضارية لمصر ونموذجا للابداع المتفرد .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى