الصفقة التعليميرئيسي

جامعة القاهرة تحقق قفزة كبيرة في التصنيفات الدولية

تواصل جامعة القاهرة برئاسة الدكتور محمد عثمان الخشت، تقدمها غير المسبوق في التصنيفات الدولية، حيث قفزت 117 مركزا عالميا خلال عام 2020 في التصنيف الإسباني “ويبومتركس” طبقا لأحدث تقرير لأفضل جامعات العالم والذى نشر في 27 يناير 2021، وذلك بنسبة تقدم قدرها 17.5% عن العام الماضي.

وصرح الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة، بأن هذا التقدم يعد تحقيقًا لقفزة هائلة في التصنيف الإسباني “ويبومتركس” لأفضل جامعات العالم يناير 2021، مشيراً إلى أن الجامعة نجحت في التقدم نحو 117 مركزا، حيث حققت المركز 551 عالميا مقابل المركز 668 العام الماضي وذلك من بين نحو 30 ألف جامعة يشملها التصنيف.

وقال الدكتور الخشت، إن الجامعة تواصل تقدمها في كافة التصنيفات العالمية برغم الظروف العالمية لجائحة فيروس كورونا، موضحًا أن هذا التقدم الكبير هو ثمار ما زرعته الجامعة طوال الفترة الماضية من الإهتمام بالبحث العلمى ، وزيادة عدد البحوث المنشورة فى مجلات عالمية تعتمد على الجانب التطبيقي وتتماشي مع الاهتمام العالمي وهو ما يؤكده ارتفاع معادل الاستشهاد الدولي بالبحوث العلمية التي نشرتها الجامعة في كافة التخصصات.

وأكد الدكتور الخشت، أن جامعة القاهرة تقدمت في معدل الاستشهاد الدولي بالبحوث المنشورة دوليًا 210 مركزا دفعة واحدة، متصدرة الجامعات المصرية، وذلك بتقدم عالمي بنسبة 34% مقارنة بالعام الماضي، لافتًا إلى أن تقدم جامعة القاهرة في التصنيفات الدولية يسير بخطي ثابتة وتدريجي خلال السنوات الثلاث الماضية حيث كان الترتيب حسب تصنيف ويبو متريكس فى يناير 2018 هو 764 واصبح الآن 551 عالميًا، متوقعًا دخول جامعة القاهرة ضمن قائمة أفضل 500 جامعة في هذا التصنيف فى شهر يوليو المقبل.

وأضاف الدكتور الخشت، أن ما تحققه جامعة القاهرة من تقدم في كافة التصنيفات الدولية إنجاز كبير خاصة وأنه يأتي نتيجة لمجهودات في كافة الاتجاهات سواء العمل على التوسع في الشراكات والبرامج الدولية مع كبرى الجامعات الدولية في العديد من التخصصات، إلى جانب الاهتمام بتخصصات وظائف المستقبل واستحداث برامج تتماشى مع التوجهات العالمية نحو التكنولوجيا البازغة.

وأوضح رئيس جامعة القاهرة، أن رؤية واستراتيجية الجامعة متجددة وتتم وفقاً لأحدث المعايير الدولية وذلك بهدف الوصول بالجامعة إلى العالمية من حيث التعليم والمناهج والخريجين، بحيث يستطيع خريجي الجامعة المنافسة في سوق العمل المحلية والدولية بمواصفات وخبرات التفكير النقدي و ريادة الأعمال.

جدير بالذكر أن التصنيف الإسباني أعلن تصنيفه لأفضل الجامعات خلال شهر يناير 2021، وتواجدت 72 مؤسسة مصرية من بين 30 ألف مؤسسة دولية، وتصدرت جامعة القاهرة الجامعات المصرية في المرتبة 551 بين أفضل الجامعات ثم جاءت جامعة الإسكندرية بترتيب 837 عالميا، فيما احتلت جامعات المنصورة والأمريكية بالقاهرة وعين شمس وأسيوط والزقازيق ضمن الفئة من 1001 وحتى 1500، وجاءت جامعات بنها وقناة السويس وطنطا والازهر وحلوان وكفر الشيخ من 1501 وحتى 2000 ، بينما جاءت باقي المؤسسات والجامعات المصرية في ترتيب بعد ذلك.

ويذكر أن هذا المصنف أعلن مع مطلع هذا الشهر تصنيف الاستشهادات العلمية وحققت جامعة القاهرة طفرة به، حيث تقدمت 210 مركزا دفعة واحدة متصدرة الجامعات المصرية وصعودا فى الترتيب العالمي بنسبة 28%، وقد ارتفعت معدلات الاستشهادات الدولية لبحوث الجامعة بنسبة 43%.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى